المياه البيضاء من أمراض العيون الشائعة بين كبار السن، وقد تُصيب بعض الشباب في حالات معينة. ويُصاب المرضى يالمياه البيضاء نتيجة التعرض لعدة عوامل بيئية ووراثية، فينتج عنها تشوش الرؤية ونقص في مستوى نظر المصاب، مما يستدعي سرعة استشارة الطبيب والخضوع إلى التدخل الجراحي لتحسين النظر من جديد والتخلص من أضرار المياه البيضاء.

فما هي خطوات العملية؟ و متى يتحسن النظر بعد عملية المياه البيضاء؟ هذا ما سنشرحه بشئ من التفصيل في المقال التالي.

عملية المياه البيضاء في العين 

تُعد العمليات الجراحية هي الحل الوحيد لـ علاج المياه البيضاء في العين، وتُجرى العملية للتخلص من عتامة العين والرؤية الضبابية الناتجة عن تداخل السائل الهلامي المرتبط بالقرنية مع البروتينات المكونة للعدسة.

خطوات عملية المياه البيضاء في العين

تُجرى عملية المياه البيضاء في العين بعد إجراء فحص شامل من جانب الطبيب لتقييم مستوى الإصابة وضعف النظر الناتج عنها، ويتضمن إجراؤها الخطوات التالية:

  • تبدأ العملية بخضوع المريض إلى التخدير الموضعي. 
  • يستخدم جراح العيون أداة تثبيت الجفون للحفاظ على العين مفتوحة بزاوية معينة أثناء العملية. 
  • يُسلط شعاع الليزر على عدسة عين المريض لتفتيتها، وبالتالي التخلص من العتامة الموجودة عليها. 
  • تُستخدم أداة شفط صغيرة لاستخراج الأجزاء المفتتة من العدسة.
  • من خلال فتحة صغيرة في جانب الطبقات الخارجية من القرنية، يستبدل الجراح العدسة التالفة بأخرى صناعية. 

تستغرق عملية إزالة المياه البيضاء في العين ما بين 15 إلى 20 دقيقة ، ويمكن للمريض مغادرة المستشفى أو المركز الطبي في نفس اليوم، ويستطيع العودة لممارسة أنشطة الحياة المختلفة بعد مدة قصيرة من العملية.

ما بعد عملية إزالة المياه البيضاء في العين 

يقدم الطبيب عدة تعليمات و نصائح بعد عملية المياه البيضاء للحفاظ على نجاح العملية وتجنب تعرض المريض للمضاعفات، منها:

  • استخدام واقي للعين خلال الساعات الأولى بعد العملية للحفاظ عليها من الملوثات وحمايتها من أشعة الشمس. 
  • الالتزام باستخدام القطرات التي تحتوي على مواد مرطبة للعين ومسكنة للألم الناتج عن العملية، وتساهم مجموعة القطرات الموصوفة في سرعة التئام العدسة المزروعة مع صلبة العين.
  • استخدام القطرات الأخرى التي تحتوي على المضادات الحيوية للقضاء على لتجنب احتمالية الإصابة بالعدوى البكتيرية.
  • تجنب وصول الماء إلى العين خلال الأيام الأولى من العملية، ومنع استخدام المستحضرات التجميلية في محيط العين والجفون خلال فترة التعافي.

متى تتحسن الرؤية بعد عملية المياه البيضاء؟

تتحسن رؤية المريض بعد الخضوع إلى عملية المياه البيضاء بيوم أو يومين، فيختفي تشوش الرؤية ويستعيد المريض الرؤية الواضحة تدريجياً، وتستمر عملية تحسن الرؤية لفترة قد تصل إلى شهرين بعد العملية.

كي نتمكن أيضاً من الإجابة عن سؤال “متى يتحسن النظر بعد عملية المياه البيضاء” بدقة، يجب تحديد نوع العدسات التي يستخدمها الجراح في الزراعة، إذ أن بعض العدسات مثل العدسات متعددة البؤر تحتاج إلي فترة أطول كي يتحسن النظر بعد زراعتها، وقد تمتد فترة التعافي إلى عدة أشهر.

متى تتحسن الرؤية بعد عملية المياه البيضاء لمرضى السكر؟  

من العوامل الأخرى التي يتوقف عليها تحسن النظر بعد عملية المياه البيضاء هي الإصابة بمرض السكري، إذ يمكن أن تتسبب الإصابة بالسكر في وجود كمية من السوائل والارتشاحات على شبكية العين، وهو ما يؤثر بالسلب على مستوى نظر المريض، وقد يؤخر حدوث التحسن. لذلك من الضروري العمل على ضبط نسبة الجلوكوز في الدم قبل الخضوع للعملية.

يجب أن ننوه أن جزء كبير من تحسن الرؤية بعد عملية المياه البيضاء متوقف على مدى التزام المريض واتباعه للتعليمات التي يقدمها إليها الطبيب خلال فترة التعافي بعد العملية.